مرحبا بكم في موقع المصنع السعودي لإسطوانات الغاز

يعتبر الغاز أحد أكثر المصادر الطبيعية توفراً في العالم. ومن أبرز مميزات استخدامه كمصدر بديل للطاقة هو نظافة وقوده أثناء الاحتراق مما يقلل من نسبة التلوث البيئي وتأثيره على البيئة. بالإضافة الى سهولة نقل غاز البترول المسال وتوفره في السوق بأسعار أقل مقارنة بمصادر الطاقة الأخرى. ويعتبر غاز البترول المسال الى حد كبير منتج ثانوي لصناعة البترول في المملكة العربية السعودية. ومن هنا جاءت فكرة إنشاء المصنع السعودي لإسطوانات الغاز في عام ١٩٨٢.

إسطوانات الغاز

يعتمد تصنيع إسطوانات الغاز بشكل أساسي على نوعية المعادن التي تتكون منها والتي يتم استقطابها من أفضل المصادر العالمية. وأثناء تصنيع الإسطوانات، فإنها تمر بثلاثة مراحل أساسية:
١- مرحلة الإنتاج
٢- مرحلة اللحام
٣- مرحلة التشطيب والنهاية
12

خزانات الغاز

تتوفر لدينا خزانات بمقاسات وسعات متفاوتة وتتراوح أحجامها ما بين ٤٥٠ لتر حتى ١٠٠٠٠ لتر. وتتكون الخزانات من ثلاثة الى أربعة أجزاء رئيسية حسب حجم الخزان. وهذه الأجزاء يتم استيرادها من أفضل المصانع ومزودي الخدمة عالمياً. ويتم تصنيع الجزء الأوسط من الخزان داخل المصنع قبل البدء في خطوات التصنيع والتكوين

الاحجام

حجم الإسطوانة

٢٦.٥ لتر

احجام الخزانات

٤٥٠ لتر ، ١٠٠٠ لتر ، ٢٠٠٠ لتر، ٤٠٠٠ لتر، ١٠،٠٠٠ لتر

مبيعات

الأفراد/ الشركات

عند اختيارك لإسطوانة غاز أو خزان مناسب لاحتياجك، اهتمامك الأساسي هو الحصول على خيار مناسب لك مع ضمان معايير عالية للسلامة والجودة.

الموزعين

مع ارتفاع الطلب والاحتياج لإسطوانات غاز البترول المسال، يسرنا دعوتكم للانضمام لدينا كموزعين رسميين للمساهمة في توفير هذا الاحتياج، سواءً على النطاق المحلي او الخارجي.
1,100,000

سعة إنتاجية لتصنيع إسطوانة سنوياً من وردية عمل ثماني ساعات يومياً.

12,000

سعة إنتاجية لتصنيع خزان سنوياً من وردية عمل ثماني ساعات يومياً.

250

عدد الموظفين

91,000,000

رأس مال الشركة

علامة الجودة SASO

iso

ISO 9001:2015 Compliant

احصل على عرض الأسعار وابدأ اليوم

نحن نقدم لك خيارات متعددة من الاحجام مع الحفاظ على مستويات عالية من الجودة والسلامة.